Välkommen till Arabisk språk och kultur

مقدمة:
من الحقائق المعروفة أن اللغة العربية منذ نزول القرآن الكريم وهي لغة عالمية، ومفتاح التواصل العالمي بين الشعوب لإسعاد البشرية، فيها تحدثت شعوب كانت لغاتها تنتمي إلى ثقافات وجذور مختلفة ومتباعدة.
فلما جاء الإسلام بتعاليمه العالمية أصبحت اللغة العربية لغة لمختلف الشعوب والأعراق في الشرق والغرب.

واللغة العربية اليوم لغة أولى لما يزيد على (300 مليون نسمة) من الخليج العربي شرقا إلى المحيط الأطلسي غرباً.
كما أنها اللغة التي يسعى ما يزيد على المليار مسلم إلى تعلمها، وفي سبيل خدمة هؤلاء المتعطشين إلى تعلم اللغة العربية من الناطقين بلغات أخرى، رأى وقف الرسالة الإسكندنافي إعتماد سلسلة مناهج العالمية في تعليم اللغة العربية بمدارس الوقف في اسكندنافيا، لتكون برنامجاً شاملاً يغطي جميع مراحل التعليم في اسكندنافيا مستقبلاً.
تهدف سلسة تعلم العربية من الروضة إلى الصف الثاني عشر إلى تعليم اللغة العربية للأطفال والشباب وفق أحدث الطرائق المعروفة في تعليم اللُّغات الأجنبية، وإيماناً من وقف الرسالة الاسكندنافي بأهمية تعليم اللغة بوصفها أداة للتواصل الشفوي والكتابي، ووسيلة للحصول على المعرفة والمعلومات في شتى صورها، فإن سلسلة مناهج لتعليم اللغة العربية تؤكد على الجانب الوظيفي للغة دون إهمال للمعلومات النظرية خاصة في المستويات المتقدمة، وراعت هذه السلسلة تعليم اللغة من خلال المكونات الثلاثة: العناصر ( الأصوات، والحروف، والألفاظ، والتراكيب)، والمهارات الأربع (الإستماع، والتحدث، والقراءة، والكتابة)، والوظائف اللغوية مثل: (التقديم، والتعارف، والوصف، والطلب، والإعتذار……)، مع تقديم كل ذلك في جو الثقافة الإسلامية، من حيث الموضوعات الدينية، والتاريخية، والجغرافية، وغيرها، إضافة إلى ملامح من الثقافة العالمية المشتركة بين الامم المختلفة.
وتأتي اهمية تعليم اللغة العربية لطلاب مدارس السلام بكافة المراحل لأنها تمثل الهوية الأساسية لدى الأطفال الذي يعتنقون الدين الاسلامي ويمارسون شرائعه السمحة، ومن خلال تعلم اللغة العربية يصبح بإمكان الطالب التعبير عن دور لغتهم ودينهم في بناء الحضارة الانسانية العريقة، وكذلك نشر ثقافة الحوار إنطلاقاً من معرفة الهوية الأصلية والاعتزاز بها. كما إن تعلم اللغة العربية يساعد الطلاب على الحصول على افضل الفرص في التوظيف والعيش الرغيد حيث أن مجتمعاتنا الاسكندنافية بحاجة الى أمثال هؤلاء الناطقين بلغات اسكندنافية الى جانب اللغة العربية لاقامة المزيد من الجسور والتعاون والحوار مع البلدان والمجتمعات التي تتحدث باللغة العربية، ومما يزيد حجم التبادل التجاري والثقافي والسياسي وحتى العسكري. إن تعليم اللغة العربية بمدارس السلام من شأنه توفير كوادر مؤهلة مستقبلا يحمل اللغة العربية واللغات الاسكندنافية وليكون بالتالي ممثلا للبلدان الاسكندنافية في الدول الاخرى ويحقق لها المصالح النافعة والعلاقات المتينة.
وكما تتطلع مدارس وقف الرسالة الاسكندنافي من خلال تعليم اللغة العربية الى اسهامات راقية في بناء المجتمع الاسكندنافي وتسهيل عملية الحوار والتعايش والتفاهم والتسامح بين مكونات المجتمع، ونحو فهم حضاري يجسر الهوة بين ابنلء المجتمع الواحد. ولذلك وضعت مدارس السلام لنفسها رؤية واضحة في التعليم تنبثق من تقديم تعليم يعمر العالم بالمعرفة والمحبة والسلام.

المناهج المعتمدة في تعليم اللغة العربية بمدارس السلام:
تعتمد مدارس السلام في تعليم اللغة العربية على سلسلة مناهج العالمية لتعلم اللغة العربية، لانه المنهج الوحيد عالمياً معد لغير الناطقين بالعربية، وأيضا منهج متكامل من الروضة الى الثانوية، ومصصم بشكل يناسب البيئة الاسكندنافية والغربية، وبها مواضيع وفصول مقسمة طبقا لساعات وفصول، وكذلك مجهز بكتاب النشاط الذي يوفر ميزة التكرار والتدريب على اللغة العربية بشكل مغاير تماما ويقوي الملكة العلمية للطالب.
كما تستخدم مدارسة السلام وسائل تعزيز وتوضيح وتقنيات اسكندنافية وسويدية بشكل خاص، وهنالك العديد من القصص باللغة العربية يتعلم الطالب من خلاله اللغة العربية بطريقة شيقة وممتعة تناسب أعمارهم وامكانياتهم.
وتستخدم مدارس السلام التقنية الحديثة في التعليم مثل اللوحة الذكية والحاسب الالي، وغيرها من الوسائل لجعل عملية التعليم تواكب العصر والتطور الحال فيه في مجال التعليم.

الخطط المستقبلية لتعليم اللغة العربية بمدارس الاسلام:
1. استمرار مراحل التعليم للغة العربية الى المرحلة الثانوية.
2. تاليف كتب جديدة تعزيزاً لتعليم اللغة العربية.
3. التركيز على النحو والصرف في المرحلة القادمة
4. فتح معهد اسكندنافي متخصص لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها


Kursplan för Arabisk Språk och Kultur (arabiska)

Kursplan för Arabisk Språk och Kultur (svenska)


Kontakt

Klasslärare: Nour Elhouda
E-post: nour.elhouda@alsalam.se
Klasslärare: Ghayda Fouad
E-post: ghayda.fouad@alsalam.se
Klasslärare: Efaff Hegaze
E-post: efaff@alsalam.se